صمغ النحل (بروبوليس)


صمغ النحل هو عبارة عن مادة طبيعية يتم استخراجها من خلية النحل، إذ تقوم الشغالات بتجميعها من براعم ولحاء الأشجار ثم تمزجها بالرحيق واللعاب وحبوب اللقاح.

وتستخدمها فى سد الفتحات في الخلية في أيام الطقس البارد، ولتحمى خليتها من الأتربة والحشرات، كما تساعد على حماية الخلايا من الفطريات والبكتريا وأي ملوثات في الجو لأنه مادة مطهرة، وأثبتت الأبحاث أن صمغ النحل يحتوي على عدد كبير من الفيتامينات المفيدة للإنسان.

– الكثافة : مادة شمعية لزجة

– اللون : يميل إلى البني

– الرائحة : رائحة عطرية مميزة تشبه الفانيليا

– المذاق : لاذع المذاق

– المكونات : يحتوي على مواد شمعية وحمضية، زيوت عطرية، بروتينات، مواد راتنجية مع فلافونيدات، حبوب اللقاح، غنى بعدد كبير من الفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة.

– المصدر : ماده طبيعية تجمعها الشغالات من براعم ولحاء الأشجار والزهور وتضيف إليها اللعاب وحبوب اللقاح.

EGP120.00

إزالة

صمغ النحل الشمعية لها العديد من الأسماء منها العكبر، البروبوليس، غراء النحل، وهو مادة طبيعية تصنعها شغالات النحل ببراعة من لحاء وبراعم الأشجار ثم تضيف إليها حبوب اللقاح واللعاب وشمع العسل، ليكون الناتج مزيج رباني متعددة الفوائد والمزايا.

 يقول العلماء أن هذه المادة موجودة منذ أكثر من 50 مليون سنة، واستخدمها أبو قراط في علاج الأمراض الجلدية كالجروح والقرح والحروق. واستخدمت في القرون الوسطى لعلاج عدد كبير من الأمراض وكانوا يضعون القليل منها على سُرة المواليد بعد الولادة مباشرة للتسريع من شفائها.

وها هي مواسم تعيد اكتشاف هذه المعجزة الإلهية وتضعها بين أيديكم، تجربة هذا المنتج ممتعة حقا، احرص على اقتناء هذه الدرة النادرة وتمتع أنت وأسرتك بفوائد غير مسبوقة.

ويكفي تأكيد أطباء العالم كله أن صمغ النحل هو أقوي مضاد حيوي طبيعي على الإطلاق، فهو يعمل على علاج الأمراض ورفع كفاءة الجهاز المناعي، وقد أدركت الشركات الطبية أهميته وأضافته لعدد كبير من الأدوية والمراهم الطبية، وتقدمه لكم مواسم في شكله الطبيعي من مصدره البكر في طعم شهى ولذيذ.

فوائد صمغ النحل

صمغ النحل مادة معجزة ودواء إلهي طبيعي، سخره الله لعلاج عدد كبير من الأمراض منذ ألاف السنين، انتبهت إليه مواسم وقدمته لعملائها في شكل غذاء شهي مفيد لجميع أفراد الأسرة، اقتنائك لصمغ النحل من مناحلنا يقدم لك ولأسرتك عدد كبير من الفوائد منها:

  • مكافحة العدوى

– صمغ النحل غني بمادة طبيعية هى الفلافونيود، تجعله من أقوى المضادات الحيوية الطبيعة، لذا فهو مفيد في علاج الأمراض البكتيرية المعدية.

– تناول صمغ النحل يحمى من عدد كبير من الأمراض الفيروسية الخطيرة مثل الإيدز.

– تناول صمغ النحل عن طريق الفم بعد العمليات الجراحية يساعد في سرعة التئام وشفاء الجروح ويقوى مناعة الجلد ضد العدوى.

  • للأطفال

– أطفالك الصغار ومعاناة نزلات البرد والأنفلونزا المتكررة، فورا ساعدهم بدواء طبيعي هو صمغ النحل من مواسم الذي يساعد على الشفاء من هذه الأمراض المزعجة كما يعزز جهازهم المناعي ويرفع من قدرته على مقاومة الأمراض الفيروسية والبكتيرية.

  • الفم والأسنان

– حافظ على صحة أسنانك وأسنان عائلتك وتمتع بنفس منعش بتناول صمغ النحل الطبيعي.

  • أمراض القلب والشرايين

– احتواء صمغ النحل على مضادات الأكسدة تجعله أفضل وقاية من تصلب الشرايين وجلطات القلب وأمراض الأوعية الدموية فهو يقلل من نسبة الكوليسترول الضار في الجسم.

– صمغ النحل يعالج الجلطات ويقيَ منها، كما يحمى الأوعية الدموية من التلف ويعمل على توسيعها.

– يساعد صمغ النحل على خفض ضغط الدم المرتفع.

  • للرجال

للرجال فقط.. توقف عن تناول الأدوية المنشطة متعددة الأضرار الجانبية، الآن مشاكلك الجنسية علاجها في هذا المنتج المعجزة من مواسم، فهو يرفع من مستوى الخصوبة، ينشط الغدة النخامية ويعمل على رفع نسبة هرمون الذكورة “التستسرون “، يزيد من إنتاج الحيوانات المنوية ويحسن نوعيتها، يزيد حجم الخصيتين، يعالج الضعف الجنسي والعقم والتهابات الجهاز التناسلي والتهاب البروستات.

  • للنساء

– ينشط هرمونات النساء، مما يجعله علاج لضعف الرغبة الجنسية، ويقلل من مشكلات سن اليأس.

– إذا كنت تعرف سيدة مرضعة وتعاني من الضعف العام وقلة إفراز الحليب، أهديها عبوة من صمغ النحل من مواسم، تعطيها الطاقة وتزيد من إفراز الحليب. كما يساعدها على سرعة الشفاء من جرح الولادة القيصرية ويعيد الرحم لحجمه الطبيعي سريعا.

  • الجهاز الهضمي

– يحمى الجهاز الهضمي من الاضطرابات، ويعالج القولون العصبي والمغص والقيء والغثيان.

– يعمل صمغ النحل على تنشيط الكبد وعلاج فيروساته خاصة فيروس ” ب “، كما يعتبر منشط جيد للعصارة الصفراوية.

– يفيد تناول صمغ النحل في علاج قرحة المعدة والقولون والاثني عشر.

  • الجهاز التنفسي

– يحمى ويعالج أمراض الجهاز التنفسي، خاصة السعال والبلغم والسل وحساسية الصدر.

– يعالج جميع أنواع الحساسية الجلدية وحساسية الجهاز التنفسي خاصة في فصل الربيع وأوقات تقلب الفصول، لأنه يحتوي على حبوب اللقاح التي تعتبر تطعيم طبيعي ضد الحساسية.

رمز SKU المنتج: غير محدد التصنيف:

الخصائص و الوصفات

الحجم

10 جرام, 15 جرام

خصائص صمغ النحل :

صمغ النحل من مواسم منتج مميز لا يمكن أن تكون مخطئ عند اختياره وشرائه، إذ يتمتع بمجموعة من الخصائص والمزايا التي تجعلك تميزه وتعرفه من بين ملايين المنتجات الأخرى، ومن أهم هذه المزايا:

– الرائحة : يتميز شمع النحل برائحة عطرية تشبه الفانيليا، وإذا تم حرقه يصدر منه رائحة ذكية مميزه.

– اللون : يختلف لون صمغ النحل باختلاف المصدر الذي تجمعه منه الشغالات من البراعم واللحاء والأزهار، لكنه غالبا يميل إلى اللون البني.

– الكثافة : يتميز صمغ النحل بأنه مادة شمعيه لزجه.

– المذاق : مذاق لاذع، يمكن إضافته للعسل للتمتع بمذاق شهي رائع.

– التخزين : يصلكم صمغ النحل من مواسم في عبوة زجاجية صغيرة محكمة الغلق، يفضل الحفظ بعيدا عن أشعة الشمس والحرارة ويحفظ في مكان جاف جيد التهوية.

وصفات من صمغ النحل :

نظرا إلى أن صمغ النحل له عدد كبير من الفوائد، فإنه يتم استخدامات على نطاق واسع لعلاج عدد كبير من الأمراض كما يدخل في تكوين عدد كبير من الوصفات الطبية والعلاجية.

وينصح الأطباء بتناول صمغ النحل بمعدل نصف جرام حتى 2 جرام يوميا، حيث يمكن مضغة أو مزجه مع عسل النحل النقي، أو الماء الدافئ أو أي عصير طبيعي محبب لكم ولأطفالكم. ويفضل الحصول على راحة لمدة أسبوع كل 45 يوم، يمكن بعدها العودة مرة أخرى لتناول صمغ النحل.

ومن أهم الوصفات ما يلي :

– مزج 25 جرام من صمغ النحل على كيلو من العسل جيدا، ثم يتم تناول ملعقة منه يوميا قبل الإفطار.

– مزج صمغ النحل مع العسل الملكي من مواسم يضاعف من قيمته الغذائية والطبية.

– يمكن استخدام صمغ النحل فى ماسكات العناية بالبشرة والشعر مع عسل النحل للحصول على بشرة صافية خالية من الحبوب والنمس والتجاعيد وشعر ناعم كالحرير.

بناءً على مراجعة 0

0.0 بشكل عام
0
0
0
0
0

كن أول من يراجع & ldquo؛ صمغ النحل (بروبوليس) & rdquo؛

لا توجد توصيات بعد.