غذاء ملكات النحل

غذاء الملكات : هل يساعد في نمو الأعضاء التناسلية؟

غذاء الملكات هو عبارة عن مادة بيضاء حليبية اللون يفرزها النحل العامل للمساعدة في تغذية وتطور ملكة النحل، ولها مذاق حامض.

ينتج غذاء الملكات من خلال تكرير خليط من حبوب اللقاح مع عسل النحل داخل أجسام العاملات من النحل وبعد الانتهاء من العملية تعمل العاملات على إفراز الغذاء الملكي عن طريق الغدد البلعومية المتواجدة في مقدمة رأسها.

غذاء الملكات للرجال

يدخل غذاء الملكات ضمن المواد التي تساعد في تحسين الحياة الجنسية عند الرجال، ومن أهم فوائده ما يلي:

  • يساعد في نمو الأعضاء التناسلية بشكل كبير، لذلك ينصح بتناوله للأطفال الذكور في سن المراهقة وبناء الجسم.
  • يعمل على رفع معدلات الحيوانات المنوية.
  • يساعد في زيادة القدرة على الانتصاب بشكل صحيح.
  • يعمل على تقوية القذف والحد من سرعته عند الجماع.
  • يقلل من أعراض الضعف الجنسي والضمور عند الرجال ويزيد من الرغبة الجنسية.

طريقة استخدام غذاء الملكات

للحصول على فوائد غذاء الملكات ، يجب الانتظام على تناوله بكميات معتدلة وبطرق صحيحة، ولذلك سوف ننقل لك كيفية استخدامه:

  • ينصح بتناوله مرة واحدة في الصباح على الريق مع خلطه بالعسل أو الحليب.
  • يمكن تناول معلقة من عسل ملكات النحل تحت اللسان وتركه يذوب.
  • يمكن تناوله من خلال كبسولات رويال جيلي أو غذاء الملكات الموجودة بأشكال متنوعة، ولكن يجب استشارة الطبيب أولًا.
  • تجنب الإسراف في تناوله لأنه يحتوي على كميات كبيرة من الفيتامينات التي قد تسبب التسمم.
  • للأطفال الأكبر من 5 سنوات، ينصح بتناول بجرعة من عسل ملكات النحل لا تتعدى 0.5 جرام.
  • للأطفال الأقل من 5 سنوات، ينصح بتناولهم الجرعة المناسبة لوزنهم والتي تكون بمقدار 0.01 جرام لكل كيلو جرام من وزن الجسم.
  • الجرعة المناسبة للبالغين يوميًا تكون 1 جرام، ويجب ألا تزيد عن الحد المناسب لك.
  • يفضل استخدام غذاء الملكات لمدة شهر، ثم توقفه واستشارة الطبيب في العودة إلى الاستمرار عليه أم لا، لتجنب إصابة الجسم بأضرار نتيجة الجرعات الطويلة عليه.

فوائد غذاء الملكات

هناك العديد من الفوائد التي تعود على جسم الإنسان فور تناول غذاء الملكات ، ولكن عليك معرفتها حتى تتمكن من معرفة إذا كانت مناسبة مع حالتك الصحية أم لا.

ومن بين الفوائد ما يلي:

الحماية من السرطان :

يساعد غذاء الملكات في حماية الجسم من أعراض الإصابة بمرض السرطان، وذلك من خلال كبح ثنائي الفينول والمعروف باسم هرمون الاستروجين البيئي والذي يكون مرتبط بشكل مباشر مع الإصابة بسرطان الثدي، وذلك لأنه يحتوي على كمية من مضادات الأكسدة التي تساعد في منع الإصابة بالسرطان.

ضغط الدم : 

يحتوي غذاء الملكات مواسم على بروتينات لها تأثير طويل المدى ومباشر على مستويات ضغط الدم، بالإضافة إلى أنه عندما يتم الجمع بينه وبين البوتاسيوم يصبح موسع للشرايين ويحد من الضغط على الأوعية الدموية والقلب.

مستوى الكوليسترول الضار :

يساعد غذاء الملكات في التقليل من مستويات الكوليسترول الضارة وبالتالي يساعد على منع تصلب الشرايين والأوعية الدموية في القلب، فضلا عن دوره في الوقاية من التعرض إلى النوبات القلبية والسكتات الدماغية.

الحماية من الالتهابات :

يحتوي غذاء ملكات النحل مواسم على فيتامينات وإنزيمات تجعله يساعد في الوقاية من الإصابة بالالتهابات والتقليل من أعراضها وأضرارها في حالة الإصابة بها.

تقوية الجهاز المناعي :

أثبت غذاء الملكات على تحسين صحة الجهاز المناعي وتقويته لمهاجمة أي بكتيريا أو فيروسات تحاول الدخول إلى الجسم، وذلك من خلال بناء المناعة الذاتية للحفاظ على الجسم من الأمراض مثل الالتهابات أو الحساسية أو السرطان أو غيره من الأمراض التي تصل إلى الجسم من خلال الجهاز المناعي.

حماية الكبد :

يمتلك غذاء ملكات النحل قدرة على حماية الكبد وصحته، لأنه يعمل كعامل وقائل للكبد لمدة 7 أيام على حسب الدراسات والأبحاث التي تمت على مجموعة من الفئران حصلوا على مادة سامة للكبد وتناول ملكات النحل.

حماية العظام والأسنان :

غذاء الملكات له تأثير مفيد في حماية العظام وعلاج الأمراض المرتبطة به مثل هشاشة العظام، لأنها تعزز امتصاص الكالسيوم في الجسم، بالإضافة إلى أنه غني بفيتامين د والكالسيوم ولهذا يساعد على تقوية العظام وحماية الأسنان من التسوس والمشاكل الأخرى.

تقوية العضلات :

ينصح أطباء الأطفال، بتقديمه لهم يوميًا للمساعدة في تقوية العضلات وبناء الجسم بشكل صحيح، في حالة نمو الطفل بشكل أقل من الطبيعي، وذلك لقدرته الفائقة في إمداد الجسم بالمواد والفيتامينات والعناصر الغذائية التي يحتاجها ولم تصل إليه من خلال الأطعمة الغذائية.

مدر للبول :

يستخدم غذاء املكات النحل مواسم في تنشيط الجسم ومنحه الحيوية اللازمة، كما يستخدم كوسيلة طبيعية لإدرار البول والتخلص من سموم الجسم.

الاضطرابات العصبية :

يعمل غذاء الملكات على علاج الاضطرابات العصبية والتقليل من حدتها، مثل الحد من التوتر والقلق، وتقليل نسبة الإصابة بالاكتئاب.

زيادة الوزن :

يحاول الكثير الحصول على جرامات زيادة في وزنه للحصول على شكل الجسم المناسب مع طوله، هذا ما يوفره غذاء الملكات لأنها تعمل على فتح الشهية وزيادة الرغبة في تناول الطعام، وبالتالي تقضي على النحافة المفرطة .

اضرار غذاء الملكات

ليس هناك أضرار خطيرة لغذاء الملكات، ولكن هناك بعض المحاذير عند استعمالها خاصة مع بعض الأشخاص وهم:

  • الأشخاص الذين يريدون خفض الوزن، لأنها تعد فاتحة للشهية وتزيد من الرغبة في تناول الطعام.
  • الأشخاص المصابون بأنواع من الحساسية تجاه بعض الأطعمة وقد تحدث صدمة تلقائية ولكن في حالات نادرة للغاية قد تكون معدومة.

طريقة خلط غذاء الملكات مع العسل

يخلط غذاء الملكات بمعدل 5 ملليجرام مع ملعقة أو ملعقتين من العسل، ووضعها تحت اللسان حتى تذوب تمامًا.

كما يمكن تناولها مجففة على هيئة كبسولات من دون خلط، ولكن مع تجنب عدم الإسراف فيها لأنها تحتوي على كميات كبيرة من الفيتامينات التي يمكن أن تسبب حالات تسمم في الجسم إذا زادت عن النسب الطبيعية في الجسم.

فوائد غذاء الملكات للبشرة

غذاء الملكات من أفضل منتجات النحل المقدمة للبشرة، نظرًا لاحتوائه على عناصر ومركبات مضادة للأكسدة بداخله، فإنه يفيد فيما يلي:

  • تساعد على محاربة الجذور الحرة التي تؤذي البشرة.
  • تساعد في التقليل من ظهور علامات التقدم في السن بشكل أسرع، ولذلك يقلل من فرص ظهور التجاعيد والخطوط الرفيعة.
  • تحمي البشرة الإصابة بالبقع البنية والصفراء على الجلد.
  • تعمل على ترطيب البشرة وتقوية خلاياها وتجديدها.
  • تمد خلايا الجلد بإنتاج الكولاجين الطبيعي بشكل أسرع، وبالتالي تظل البشرة نضرة ومشرقة.